في الواجهةكل الرياضات

ملتقى مرسيليا الدولي/400 م متنوع/: سيود يحطم الرقم القياسي الجزائري ويكسب تذكرة المونديال

 حطم السباح  الجزائري، جواد سيود، الرقم القياسي الجزائري لسباق 400 متر أربع سباحات،وكسب التذكرة “ب” المؤهلة للمونديال خلال النهائي “أ”، مساء أمس السبت، ضمن مسابقات اليوم الثاني لملتقى مرسيليا الدولي المفتوح داخل الحوض الكبير (50 م)، الجاري بين 19 و 21 مارس.

واحتل سيود الصف الخامس في النهائي “أ” لسباق 400 متر أربع سباحات بزمن (4 د 22 ثا 48 ج), بينما عادت الميدالية الذهبية للفرنسي ليو مارشان (4 د 14 ثا 97 ج).

وبفضل هذه النتيجة المتميزة, تمكن سباح أولمبيك نيس (فرنسا) من تحطيم الرقم القياسي الجزائري في 400 م أربع سباحات بالحوض الكبير والذي كان بحوزة مواطنه رمزي شوشار (4 د 23 ثا 53 ج) منذ الألعاب الإفريقية-2019 بالمغرب، بينما اكتفى شوشار بالمركز الثامن و الأخير بزمن (4 د 33 ثا 72 ج).

وبهذا, يكون سيود (21 سنة), قد أضاف لرصيده التذكرة “ب” المؤهلة لبطولة العالم بالحوض الصغير (25 م), المقررة في ديسمبر 2021 بأبوظبي (الإمارات العربية المتحدة) و بطولة العالم بالحوض الكبير (50 م) المبرمجة شهر مايو 2022 بمدنية فوكويوكا (اليابان).

ناهيك عن تحسين مركزه في الترتيب الدولي والاقتراب من تحقيق الحد الأدنى “ب” لهذا التخصص تحسبا الأولمبياد طوكيو خلال الصائفة القادمة و المقدر بزمن 4 د 21 ثا 46 ج.

ويتواجد إبن مدينة قسنطينة، في جاهزية ممتازة، تجسدت في تحطيمه لثالث رقم قياسي جزائري خلال يومين من موعد مرسيليا.

فالبداية كانت بسباق 100 متر فراشة, الذي حقق فيه زمنا جيدا في التصفيات (53 ثا 26 ج)، المرادف للتأشيرة “ب” لأولمبياد طوكيو, وكذا الرقم القياسي الجزائري الجديد، حيث كان القديم بحوزة مواطنه أسامة سحنون بواقع 53 ثا 50 ج منذ البطولة العربية-2018 بتونس.

إضافة إلى تحطيمه الرقم القياسي الجزائري لتخصص 200 متر أربع سباحات بزمن (2 د 01 ثا 00 ج), والذي كان بحوزته (2 د 01 ثا 76 ج) منذ بطولة العالم-2019 بكوريا الجنوبية.

وتتواصل سباقات ملتقى مرسيليا الدولي المفتوح غدا الأحد, بدخول الجزائرية أمال مليح في سباق 50 متر سباحة حرة و مشاركة الثنائي سيود  شوشار في سباق 200 متر فراشة.

للإشارة, اكتفت الجزائر بمشاركة أربعة سباحين وهم جواد سيود, رمزي شوشار, نزيم بن بارة و أمال مليح, بينما ألغيت مشاركة ماجدة شيباراكة, في آخر لحظة من قبل منظمي ملتقى مرسيليا, الذي يعتبر المحطة الثالثة من “الدورة الذهبية”, و الذي يجرى بمشاركة 280 سباح فقط, بسبب تطبيق البروتوكول الصحي المتبع لصد تفشي جائحة كورونا.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى