المنتخب الوطنيحوار وتصريحاتفي الواجهة

سليماني هدَّاف تاريخي يعدُ بالكثير لأولمبيك ليون

أشادت به الصحافة الفرنسية كثيراً

عبده.ل/

سلطت الصحافة الفرنسية الضوء على تألق إسلام سليماني نجم منتخب الجزائر وفريق ليون، مع “محاربي الصحراء” خلال التوقف الدولي الحالي.

وكان سليماني سجل ثنائية (الخميس الماضي) في تعادل منتخب الجزائر 3-3 مع زامبيا، في الجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة لكأس أمم أفريقيا “الكاميرون 2022”.

وسجل سليماني الهدفين الدوليين رقم 31 و32 في مسيرته، ليصبح ثاني أفضل هداف في قائمة الهدافين التاريخيين لمنتخب بلاده، بفارق 4 أهداف فقط عن عبدالحفيظ تاسفاوت هداف الخضر التاريخي بـ36 هدفا.

وعلقت مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية على إنجاز سليماني في تقرير لها عنونته بالقول: “إسلام سليماني يطارد رقماً قياسياً”.

وأضافت المجلة: “سليماني اقترب من عبدالحفيظ تاسفاوت هداف الجزائر التاريخي برصيد 36 هدفاً، ويمكنه أن يصبح (سوبر سليم)”، في إشارة للقب الذي يطلق على نجم ليون الحالي.

عبدالحفيظ تاسفاوت الهداف التاريخي لمنتخب الجزائر

ونجح سليماني على مدار مسيرته الكروية في تسجيل 32 هدفاً وصناعة 18 خلال 70 مباراة دولية خاضها مع محاربي الصحراء.

من جانبه، علق تاسفاوت على رقم سليماني في تصريحات للإذاعة الوطنية الجزائرية، قائلا:ً “سليماني لا يزال أمامه الكثير، وهو يؤدي بشكل جيد”.

وواصل: “إسلام حدّد أهدافا لنفسه، وهو يتجه لتحقيقها، وتحطيمه الرقم القياسي للأهداف أمر ممكن للغاية”.

يذكر أن تاسفاوت شارك في 86 لقاء دوليا مع الجزائر بين عامي 1990 و2002، سجل فيها 36 هدفا، وحقق خلال مسيرته مع الأندية عدة ألقاب أبرزها ثنائية الدوري والكأس مع أوكسير الفرنسي عام 1996.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى