تحت المجهرفي الواجهةملاعب الجزائر

تصفيات مونديال-2022: نحو إعادة تهيئة أرضية ملعب تشاكر تحسبا لمباراة الجزائر-بوركينافاسو

 سيشرع في إعادة تهيئة أرضية ملعب الشهيد “مصطفى تشاكر” بالبليدة تحسبا لمباراة الجزائر-بوركينا فاسو يوم 14 نوفمبر المقبل برسم الجولة السادسة والأخيرة لتصفيات كأس العالم لكرة القدم 2022 بقطر، حسب ما علم يوم الخميس من المؤسسة المكلفة بالعملية.

وصرح فريد بوساعد، مدير ”ناتورال غراس” ل/وأج، بأنه تلقى عرضا من الاتحادية الجزائرية لكرة القدم (فاف) لإعادة تهيئة أرضية ملعب البليدة بعدما تدهورت في الآونة الأخيرة.

و أضاف نفس المسؤول الذي تشرف مؤسسته على تجهيز ملاعب المركب الأولمبي بوهران بالعشب الطبيعي فضلا على إنجازها لمشتلة بذات المركب، بأنه يستعمل مواد وأجهزة متطورة لإصلاح أرضية ملعب الشهيد مصطفى تشاكر “أملا في أن يكون جاهزا للمباراة الحاسمة أمام بوركينا فاسو”.

وكانت وزارة الشباب والرياضة قد أسندت مؤخرا مهمة تسيير ملعب الشهيد “مصطفى تشاكر”، الذي يعتبر ”معقل” المنتخب الجزائري منذ عدة سنوات، إلى ”الفاف” بعد تدهور أرضية ميدانه، وهو الأمر الذي أعاق كثيرا أداء ”الخضر” في مباراتيهم الأخيرتين أمام جيبوتي (8-0) والنيجر (6-1) في التصفيات المؤهلة إلى مونديال 2022.

ويحتل أشبال بلماضي المرتبة الأولى لمجموعتهم برصيد عشر نقاط وبفارق الأهداف عن بوركينا فاسو الذي يملك نفس الرصيد من النقاط قبل جولتين عن نهاية التصفيات المؤهلة إلى الدور الفاصل الذي يمر إليه الأول عن كل مجموعة من المجموعات العشر، على أن تتأهل خمس منتخبات إلى الموعد العالمي.

للتذكير، يواجه الفريق الجزائري في الجولتين الأخيرتين من تصفيات المجموعات جيبوتي وبوركينا فاسو في نوفمبر المقبل بمصر والجزائر على التوالي.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى